الفارس

يبحث عن كل جديد في العلم والمعرفة كالدين والأدب والطب والهندسة و الفنون والاختراعات

المواضيع الأخيرة

» اللحد فى القرآن
اليوم في 4:12 am من طرف رضا البطاوى

» الليت فى القرآن
أمس في 3:34 am من طرف رضا البطاوى

» اللون فى القرآن
الخميس فبراير 22, 2018 11:34 pm من طرف رضا البطاوى

» اللطف فى القرآن
الخميس فبراير 22, 2018 3:15 am من طرف رضا البطاوى

» اللوم فى القرآن
الأربعاء فبراير 21, 2018 5:25 am من طرف رضا البطاوى

» اللهو فى القرآن
الثلاثاء فبراير 20, 2018 5:03 am من طرف رضا البطاوى

» اللج فى القرآن
الإثنين فبراير 19, 2018 3:22 am من طرف رضا البطاوى

» اللد فى القرآن
الأحد فبراير 18, 2018 3:49 am من طرف رضا البطاوى

» اللغو فى القرآن
السبت فبراير 17, 2018 3:51 am من طرف رضا البطاوى

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني


    مدن الملاهى السياحية

    شاطر

    رضا البطاوى

    المساهمات : 2938
    تاريخ التسجيل : 28/11/2009

    مدن الملاهى السياحية

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في الخميس يناير 11, 2018 4:32 am

    مدن الملاهى السياحية :
    مدن الملاهى السياحية كمدينة ديزنى لاند ومدن الإنتاج الإعلامى وما شابهها هى مدن الغرض منها هو جمع أموال الناس بالباطل فلا فائدة ترجى من ألعاب تضيع الوقت وتضيع الجهد وتضيع المال وأحيانا تتسبب فى إصابة اللاعبين بالأمراض
    من يدخلون تلك المدن يزعمون أنهم قضوا وقت مرح وفرحوا ولا يتساءل من يدخلون تلك المدن عن الفائدة التى جنوها من تلك الألعاب فهم لم يستفيدوا معلومة نافعة ولم يستفد جسمهم من تلك الزيارة بل إن كثيرا منهم ما تكون أجسامهم عند الرجوع للبيت قد نالها الأذى والتعب
    بل إن الدول لا تتساءل عن كم الطاقة الكبير الذى تستهلكه تلك المدن خاصة أنها تعمل غالبا فى الليل كما لا تتساءل عن التكاليف الهائلة والمساحات الشاسعة التى تحتلها تلك المدن وهى غالبا ليس بها سكان فى نفس الوقت الذى لا يجد الكثير من الناس مأوى يبيتون فيها فى تلك البلاد فينامون فى الشوارع وفى مكبات القمامة وغيرها
    تدخل تلك المدن فى باب الإسراف من ناحية المساحات والتجهيزات والطاقة التى تستهلكها وهو ما حرمه الله بقوله :ولا تبذر نبذيرا"
    كما أن التجهيزات من المعادن التى تتركب منها الألعاب والطاقة تهدر بلا فائدة وهو ما يدخل فى باب اتلاف وإهلاك المال
    وهى تمثل نوع من الأذى لعدد من يلعبون فيها حيث تسبب لهم الدوار والصداع والقىء وهو ما يدخل تحت باب الحرج الذى حرمه الله بقوله :
    "وما جعل عليكم فى الدين من حرج"أى من أذى

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد فبراير 25, 2018 7:01 am