الفارس

يبحث عن كل جديد في العلم والمعرفة كالدين والأدب والطب والهندسة و الفنون والاختراعات

المواضيع الأخيرة

» اللحد فى القرآن
اليوم في 4:12 am من طرف رضا البطاوى

» الليت فى القرآن
أمس في 3:34 am من طرف رضا البطاوى

» اللون فى القرآن
الخميس فبراير 22, 2018 11:34 pm من طرف رضا البطاوى

» اللطف فى القرآن
الخميس فبراير 22, 2018 3:15 am من طرف رضا البطاوى

» اللوم فى القرآن
الأربعاء فبراير 21, 2018 5:25 am من طرف رضا البطاوى

» اللهو فى القرآن
الثلاثاء فبراير 20, 2018 5:03 am من طرف رضا البطاوى

» اللج فى القرآن
الإثنين فبراير 19, 2018 3:22 am من طرف رضا البطاوى

» اللد فى القرآن
الأحد فبراير 18, 2018 3:49 am من طرف رضا البطاوى

» اللغو فى القرآن
السبت فبراير 17, 2018 3:51 am من طرف رضا البطاوى

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني


    الدخن فى القرآن

    شاطر

    رضا البطاوى

    المساهمات : 2938
    تاريخ التسجيل : 28/11/2009

    الدخن فى القرآن

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في السبت نوفمبر 11, 2017 12:44 am

    الدخن فى القرآن
    السماء دخان
    قال تعالى بسورة فصلت
    "ثم استوى إلى السماء وهى دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين " وضح الله للناس على لسان نبيه (ص) أن الله استوى إلى السماء والمراد أن الله قال للسماء وهى دخان أى على شكل بخار متصاعد فقال لها وللأرض :ائتيا طوعا أو كرها والمراد أطيعا حكمى رغبة أو جبرا فكان ردهما :أتينا طائعين والمراد أطعنا راغبين فى طاعتك
    اتيان السماء بدخان
    قال تعالى بسورة الدخان
    "بل هم فى شك يلعبون فارتقب يوم تأتى السماء بدخان مبين يغشى الناس هذا عذاب أليم ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون " وضح الله لنبيه (ص)أن الناس فى شك يلعبون أى فى خوض أى كفر يتمتعون وطلب منه أن يرتقب يوم تأتى السماء بدخان مبين والمراد أن ينتظر وقتا يجىء السحاب فيه ببخار عظيم يغشى الناس أى يغطى الخلق وهذا البخار يرفع الحرارة ويجعل التنفس صعب والحياة متعبة وهذا هو العذاب الأليم أى العقاب العظيم ،وقد نزل الدخان فى عهد النبى (ص)فقال الكفار ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون والمراد خالقنا أزل عنا العقاب إنا مصدقون بحكمك ،وهذا يعنى أنهم اشترطوا إزالة العقاب ليؤمنوا ومع ذلك لما زال العقاب لم يؤمنوا

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد فبراير 25, 2018 6:56 am